من نحن

من نحن

تاريخنا

تأسست في عام 1908 من قبل الشيخ مصطفى الأمين كواحدة من أقدم الشركات السودانية المملوكة للقطاع الخاص، واصلت مجموعة SMA التطور منذ بدايتها في الزراعة على مدار أكثر من 100 عام حيث نمت أعمالها وتنوعت استراتيجيًا في مختلف قطاعات الأعمال والأسواق حتى اصبحت منافسا رئيسياً ومحترماً في الاقتصاد السوداني.

  • الجودة
  • الدقة
  • الإعتماد
  • الثقة

المهمة والرؤى

_
على مر السنين، خدمت مجموعة SMA العديد من شرائح المستهلكين، مبادرات التأثير الاجتماعي، بناء القدرات، ودعمت البرامج الحكومية المختلفة في تحسين سبل عيش الشعب السوداني والصورة العامة للسودان. بحلول الثمانينيات، كانت مجموعة SMA قد وفرت 45 ٪ من إجمالي الصادرات الزراعية في السودان.
مع انطلاقتها في الزراعة، اليوم، مجموعة SMA هي شركة متنوعة ومتكاملة تمامًا (تكتل) لها عمليات استراتيجية في جميع أنحاء السودان وأفريقيا أيضا عبر مجموعة واسعة من القطاعات بما في ذلك الزراعة، المواد الكيميائية، التعليم، المناطق الحرة، الأغذية، التصنيع، الخدمات المالية، الرعاية الصحية، الضيافة والسياحة، الصناعة التحويلية، التأمين والخدمات اللوجستية.
تستثمر مجموعة SMA بالكامل في دعم تنمية الاقتصاد السوداني من خلال الزراعة المتطورة، التصنيع المحلي، السياحة، الرعاية الصحية الجيدة، التعليم، وخلق فرص العمل.

الشيخ مصطفي الأمين

كلمة المدير

_

لوريم إيبسوم هو ببساطة نص شكلي (بمعنى أن الغاية هي الشكل وليس المحتوى) ويُستخدم في صناعات المطابع ودور النشر. كان لوريم إيبسوم ولايزال المعيار للنص الشكلي منذ القرن الخامس عشر عندما قامت مطبعة مجهولة برص مجموعة من الأحرف بشكل عشوائي أخذتها من نص، لتكوّن كتيّب بمثابة دليل أو مرجع شكلي لهذه الأحرف.

خمسة قرون من الزمن لم تقضي على هذا النص، بل انه حتى صار مستخدماً وبشكله الأصلي في الطباعة والتنضيد الإلكتروني. انتشر بشكل كبير في ستينيّات هذا القرن مع إصدار رقائق “ليتراسيت”  البلاستيكية تحوي مقاطع من هذا النص، وعاد لينتشر مرة أخرى مؤخراَ مع ظهور برامج النشر الإلكتروني مثل “ألدوس بايج مايكر”  والتي حوت أيضاً على نسخ من نص لوريم إيبسوم.